دولة فقيرة تهدد النفط السعودي والأمريكي.. تمتلك أكبر مخزون نفطي على وجه الأرض وتستطيع قلب الموازين في العالم بضغطة زر وتدمير اقتصاد الدول العظمى بغمضة عين

رغم أن الولايات المتحدة الأمريكية، والمملكة العربية السعودية يحتلون المراكز الأولى في قائمة الدول المنتجة للنفط الخام في العالم، تليهم روسيا في المركز الثالث، إلا أن هذه الدول الثلاث لم تمتلك أكبر احتياطي نفط في العالم، وهناك دولة خفيه وفقيرة هي من تمتلك أكبر احتياطي نفطي في العالم، وتستطيع تغيير موازين العالم بضغطة زر وتدمير اقتصاد الدول العظمي بغمضة عين، لكن هذه الدوله ورغم أنها تهيمن على أكبر عدد من براميل النفط المتراكمة إلا أنها لا تزال تعاني من الفقر والتدهور الاقتصادي وهو ما يضع الكثير من علامات الاستفهام حول سبب انتعاش الاقتصاد في هذه الدولة التي سنتعرف عليها في هذا المقال، كما سنتعرف على سبب التدهور الاقتصادي فيها.


اقرأ ايضاً:

علامات تفضح إعجاب المرأة بالرجل ولو كانت متزوجة

ماهي علامات المرأة التي تشتهي الجماع ولكنها تستحي

5 علامات التهيج عند المرأة ورغبتها في النوم معك.. أخطرها الرقم “2” الذي يعني أنها لا تستطيع الانتظار وتريد الرجل يعاشرها فورآ

ماذا تشعر المراة عندما تاتيها الشهوة

متى تستسلم المرأة للرجل وتسمح له بمضاجعتها.. 5 حركات خبيثة إذا طبقتها سوف تجامع أي إمرأة!

مطلقة سعودية تكشف دون خجل كيف يدهن زيت القرنفل للعضو الذكري؟

هل زيت القرنفل يكبر الذكر؟

ما هي فوائد القرنفل مع السمسم للجنس؟

دولة فقيرة تهدد النفط السعودي والأمريكي

قالت الكاتبة إيرينا سلاف، في تقرير نشره موقع “أويل برايس” الأمريكي، إن أكبر منتجي النفط في العالم لا يملكون بالضرورة أكبر احتياطيات نفط في العالم، وهو ما أكدته منظمة “أوبك” في أحدث تقرير لها، حيث جاءت “فنزويلا” في صدارة الدول التي تمتلك أكبر احتياطي نفطي في العالم، رغم أن هذه الدولة تنتج من النفط الخام نحو 700000 برميل بشكل يومي، وهذا رقم أقل بكثير من إنتاج المنتجين الرئيسيين حول العالم.

تقرير أوبك الذي نشرته صحيفة «El Orden Mundial»، كشف أن فنزويلا تمتلك أكبر احتياطي نفطي في العالم، حيث تمتلك نحو 303 مليارات برميل من احتياطيات النفط القابلة للاستخراج.

ووفقاً لآخر البيانات المسجلة في “أوبك” فإن فنزويلا أنتجت 1٪ فقط من النفط الخام المباع عالميًا في عام 2021، على الرغم من أنّ فنزويلا تهيمن على عدد براميل النفط المتراكمة.



الوضع الاقتصادي في فنزويلا


رغم أن فنزويلا تمتلك أكبر احتياطي نفطي في العالم، إلا أنها لازالت تعاني من التدهور المعيشي والإقتصادي، ويرجع ذلك لعدة أسباب، أهمها نقص الإستثمار في البلاد ، والفساد المستشري فيها، بالإضافة إلى القيود المفروضة على البنية التحتية الوطنية، والقيود المفروضة من قبل أمريكا عام 2019، والتي تمنع فنزويلا من استخدام مصدر دخلها الرئيسي، وهو النفط. 

ورغم أن إدارة الرئيس الأمريكي “جو بايدن” منحت مؤخراً الإذن لشركة «شيفرون» كي تبدأ محادثات مع شركة النفط الحكومية الفنزويلية، بشأن شروط عملياتها في المستقبل، إلا أن فنزويلا لم تحقق أي تقدم يذكر في الجانب الإقتصادي.


أكثر 10 دول امتلاكاً لاحتياطيات النفط في العالم


بحسب النشرة الإحصائية السنوية، الصادرة حديثًا عن منظمة الدول المصدّرة للنفط “أوبك“، فقد احتفظت فنزويلا بتصدر قائمة أكثر 10 دول امتلاكاً لاحتياطيات النفط في العالم حتى نهاية 2022، إلّا أنها انخفضت قليلًا إلى 303.22 مليار برميل في عام 2022، مقارنة بـ303.46 مليار برميل عام 2021.

وجاءت المملكة العربية السعودية في المركز الثاني عالميًا، بحجم احتياطيات مؤكدة بلغ 267.19 مليار برميل في عام 2022، وهو الرقم نفسه المسجل في عام 2021 دون تغيير.

بينما جاءت إيران في المركز الثالث عالميًا، بحجم احتياطيات مؤكدة بلغ 208.6 مليار برميل في عام 2022، دون تغيير عن بيانات عام 2021، كما استقرت احتياطيات العراق عند 145.019 مليار برميل، ليحلّ رابعًا ضمن أكبر الدول عالميًا.

بينما ارتفعت احتياطيات النفط في دولة الإمارات صاحبة المركز الخامس عالميًا بمقدار ملياري برميل، لتسجل 113 مليار برميل خلال العام الماضي، مقارنة بـ111 مليار برميل في 2021، وفقًا لما رصدته وحدة أبحاث الطاقة من تقرير أوبك.

وجاء ترتيب قائمة أكثر 10 ول امتلاكاً لاحتياطيات النفط في العالم حتى نهاية 2022، بحسب بيانات منظمة أوبك، كالتالي:

• فنزويلا 303.3 مليار برميل

• السعودية 267.2 مليار برميل

• إيران 208.6 مليار برميل

• العراق 145.02 مليار برميل

• الإمارات 113 مليار برميل

• الكويت 101.5 مليار برميل

• روسيا 80 مليار برميل

• الولايات المتحدة 55.2 مليار برميل

• ليبيا 48.3 مليار برميل

• نيجيريا 36.9 مليار برميل



أكبر احتياطي نفطي استراتيجي في العالم

كشفت تقارير حديثة أن الولايات المتحدة الأمريكية تمتلك أكبر احتياطي نفطي استراتيجي في العالم، والذي تأسس في عهد الرئيس الأميركي السابق جيرالد فورد عام 1975 لحماية الاقتصاد من أي تعطل في الإمدادات النفطية.

وسجلت المخزونات مستوى تخزين قياسي في 27 ديسمبر 2009 عند 727 مليون برميل.
وتم بيع رقم قياسي من الاحتياطي بمقدار 180 مليون برميل العام الماضي لمكافحة ارتفاع أسعار الوقود.

وبلغ الاحتياطي نحو 348.6 مليون برميل في 23 يونيو 2023 ما يكفي لتزويد الوقود لنحو 580 مليون سيارة.

وهناك 4 مواقع تخزين رئيسية للاحتياطي النفطي الاستراتيجي على ساحل خليج المكسيك في تكساس ولويزيانا.

وتعد 60 كهفا من الملح الصخري تحت الأرض من أكثر المواقع أمانا لتخزين الاحتياطي النفطي الاستراتيجي.

تكلف الكهوف ما يصل إلى 10 مرات أقل من الخزانات الموجودة فوق الأرض و20 مرة أقل من مناجم الصخور الصلبة. وتقدر تكلفة تخزين النفط في الكهوف الملحية تاريخيا بنحو 3.5 دولار للبرميل.

أكبر الدول المنتجة للنفط في العالم


ارتفع إنتاج النفط على مستوى العالم بمقدار 3.8 مليون برميل يوميًا خلال عام 2022 أو بحوالي 4.2%، بقيادة زيادة المعروض من أكبر عشر دول منتجة.

وقد حافظت الولايات المتحدة على مكانتها في صدارة قائمة أكثر 10 دول منتجة للنفط في 2023، مسجلةً نسبة نمو سنوية بلغت 12.2%.

ووفقًا لبيانات أوبك، ارتفع إجمالي صادرات أميركا من النفط الخام والمشتقات النفطية خلال العام الماضي إلى 9.57 مليون برميل يوميًا، مقابل 8.53 مليون برميل يوميًا في عام 2021.


وارتفعت صادرات أميركا من المشتقات النفطية إلى 5.97 مليون برميل يوميًا خلال العام الماضي، مقابل 5.57 مليون برميل يوميًا في عام 2021، لتكون السبب الرئيس وراء تصدُّرها قائمة أكبر الدول المصدرة للنفط عالميًا في 2022.

وحلت المملكة العربية السعودية، في المركز الثاني في قائمة أكبر الدول المنتجة للنفط عالمياً، مسجلة نسبة نمو سنوية وصلت إلى 16.7%.

وارتفع إجمالي صادرات السعودية من النفط الخام والمشتقات إلى 8.83 مليون برميل يوميًا في عام 2022، مقابل 7.57 مليون برميل يوميًا خلال العام السابق له.

وبلغت صادرات السعودية من المنتجات النفطية خلال العام الماضي نحو 1.46 مليون برميل يوميًا، مقابل 1.34 مليون برميل يوميًا خلال 2021.

في المركز الثالث، جاءت روسيا بقائمة أكبر الدول المصدرة للنفط عالميًا في عام 2022، محققة نموًا سنويًا وصل إلى 2.3%.

وبلغ إجمالي صادرات روسيا من النفط الخام والمشتقات خلال العام الماضي نحو 7.05 مليون برميل يوميًا، مقابل 6.89 مليون برميل يوميًا في عام 2021.

بينما تعدّ موسكو ثانية أكثر دول العالم تصديرًا للنفط الخام بكمية وصلت إلى 4.78 مليون برميل يوميًا خلال 2022، مقابل 4.51 مليون برميل يوميًا عام 2021.

وعلى النقيض، تراجعت صادرات روسيا من المشتقات النفطية خلال العام الماضي إلى 2.27 مليون برميل يوميًا، مقابل 2.38 مليون برميل يوميًا خلال 2021.

وبنسبة نمو سنوية وصلت إلى 8%، جاء العراق في المركز الرابع بقائمة أكبر الدول المصدرة للنفط عالميًا خلال العام الماضي.

وصعد إجمالي صادرات العراق من الخام والمشتقات النفطية إلى 3.88 مليون برميل يوميًا في عام 2022، مقابل 3.59 مليون برميل يوميًا خلال العام السابق له.

ويأتي العراق في المركز الثالث بعد السعودية وروسيا على أساس الكمية المصدَّرة من النفط الخام فقط، محققًا نحو 3.71 مليون برميل يوميًا في عام 2022، مقابل 3.44 مليون برميل يوميًا في عام 2021.

وبلغت صادرات بغداد من المشتقات النفطية خلال العام الماضي نحو 172 ألف برميل يوميًا فقط، مقابل 158 ألف برميل يوميًا في عام 2021.

خامسًا، جاءت كندا في قائمة أكبر الدول المصدرة للنفط عالميًا خلال العام الماضي، بعد تحقيقها نسبة نمو سنوية بلغت 4%.

وسجل إجمالي صادرات كندا من الخام والمشتقات النفطية خلال العام الماضي نحو 3.76 مليون برميل يوميًا، مقابل 3.61 مليون برميل يوميًا في عام 2021.

وارتفعت صادرات كندا من النفط الخام خلال العام الماضي إلى 3.35 مليون برميل يوميًا، مقابل 3.18 مليون برميل يوميًا في عام 2021.

بينما تراجعت صادرات البلاد من المشتقات النفطية إلى 414 ألف برميل يوميًا في 2022، مقابل 430 ألف برميل يوميًا خلال 2021.

وجاءت الإمارات في المركز السادس بقائمة أكبر الدول المصدرة للنفط عالميًا خلال العام الماضي، مسجلة نسبة ارتفاع سنوية 13.3%.

أما المركز السابع فكان من نصيب الكويت التي حققت نمو سنوي بنسبة نمو 10.5% على أساس سنوي، وارتفع إجمالي صادرات الكويت من النفط الخام والمشتقات إلى 2.59 مليون برميل يوميًا خلال العام الماضي، مقابل 2.34 مليون برميل يوميًا في عام 2021.

وجاءت هولندا في المركز الثامن بقائمة أكبر الدول المصدرة للنفط عالميًا خلال 2022. رغم تسجيلها تراجعًا سنويًا بنسبة 3%.

وحلت النرويج في المركز التاسع بقائمة أكبر الدول المصدرة للنفط عالميًا خلال 2022، وسجلت تراجعاً في صادرات النفط خلال العام الماضي، وانخفضت صادرات النرويج من الخام والمشتقات النفطية خلال العام الماضي إلى 1.85 مليون برميل يوميًا، مقابل 1.94 مليون برميل يوميًا في عام 2021.

أما المركز العاشر في قائمة أكبر الدول المصدرة للنفط عالميًا خلال 2022، فقد كان من نصيب البرازيل التي حققت نسبة نمو سنوية بلغت 4%. وارتفع إجمالي صادرات البرازيل من النفط الخام والمشتقات خلال العام الماضي إلى 1.59 مليون برميل يوميًا، مقابل 1.53 مليون برميل يوميًا في عام 2021.


اقرأ ايضاً:

ماذا تشعر المراة عندما تاتيها الشهوة

متى تستسلم المرأة للرجل وتسمح له بمضاجعتها.. 5 حركات خبيثة إذا طبقتها سوف تجامع أي إمرأة!

مطلقة سعودية تكشف دون خجل كيف يدهن زيت القرنفل للعضو الذكري؟

هل زيت القرنفل يكبر الذكر؟

ما هي فوائد القرنفل مع السمسم للجنس؟

لمشاهدة أحدث الأخبار انضم إلى قناتنا على التليجرام من هنا